info@example.com +(00) 123-345-11

الحملة الإسلامية لنصرة سوريا

الحملة الإسلامية لنصرة سوريا

 

اختتمت في اسطنبول بتركيا أعمال مؤتمر ( الحملة الإسلامية لنصرة سورية ) والذي نظمته رابطة علماء المسلمين بالتعاون مع هيئة الشام الإسلامية يومي الأربعاء والخميس 12 – 13 جمادى الأولى 1433 ، الموافق 4 – 5 نيسان / أبريل 2012 ، وتضمنت الجلسة الختامية للمؤتمر بيان بالنتائج والتوصيات والمبادرات التي خرجت بها ورش العمل الثمانية التي تخللت فعاليات المؤتمر :

1 – إنشاء مجلس افتاء خاص بالثورة والعمل أيضا على  “الإرشاد الديني ” للجيش الحر ، وطرح مبادرة إنشاء جهاز إرشاد ديني للجيش الحر يضم منتسبين للجيش الحر يحملون شهادات شرعية يعيّنون ضباطاً وصف ضباط لضرورة الإرشاد الديني في الجيوش ، ولمواجهة التخريب العقائدي الذي يقوم به نظام البعث منذ أكثر من أربعين عاماً.
2 – طرح مشروع إنشاء  ( ابطة الخطباء السوريين ) : و هي رابطة متخصصة في الخطباء تعمل بالتنسيق مع المكتب الدعوي لهيئة الشام الإسلامية، وتهدف لتفعيل دور الخطباء في سورية، ودعمهم من الناحية العلمية والدعوية، وتلبية احتياجاتهم ومساعدتهم في الموضوعات الهامة ، وإعداد دراسات في دور الخطيب في المراحل القادمة من مستقبل سورية .
3 – تأسيس تيار وطني إسلامي يعزز الوحدة الوطنية ويطمئن قوى الإقليم والعالم.
4 – إصدار وثيقة للسلم الأهلي تجمع المجتمع السوري وتنطلق به لآفاق المستقبل .
5 – تشكيل وفد باسم المؤتمر لزيارة الدول التي دعمت الثورة ، وكذلك تلك التي مازالت تقف موقف المتردد في دعم نضال الشعب السوري لبيان أحقية نضال الشعب السوري .
6 – إنشاء مؤسسات متخصصة لمتابعة جرائم النظام .
7 – إنشاء مركز استراتيجي متخصص لتقديم المشورة السياسية والعسكرية للثورة السورية.
8 – إنشاء جمعيات داعمة للثورة السورية في بلاد المهجر .
9 – إنشاء مركز اعلامي ( لتطوير المواد الإعلامية التي تخدم القضية السورية وتدويرها في المؤسسات الإعلامية  )
10 – إطلاق عدد من المشاريع التي تخص اللاجئين، ومنها مشروع ( المهاجرين والأنصار ) لربط المتبرعين باللاجئين ، وكفالة أسر الشهداء والمتضررين.
11 – إطلاق عدد من المشاريع الطبية، أولها مشفى طبي متنقل على الحدود الأردنية .
12 – مبادرة إعداد قيادات سياسية وإعلامية وإغاثية وتقنية للثورة .
13 – مشاريع فتح قنوات وطرق لتفعيل طاقات الأمة على أوسع نطاق ممكن لخدمة القضية السورية .
14 – إصدار ميثاق للمقاومة، والدعوة لوحدة الكلمة، ودعوة صفوف الداخل للالتزام به.
15 – تشكيل لجنة من الحكماء ممن عرفوا بالحكمة لحل الخلافات بين شرائح الثورة السورية خاصة بعد سقوط النظام مما يوجب العمل عليها من الآن.
16 – تأسيس مركز دراسات وأبحاث لدراسة مشاكل الثورة والخلافات وتقديم الحلول المناسبة .
17 – العمل على  تأسيس ائتلافات بين العاملين في كل مجال من مجالات الثورة.
18 – بث روح النصرة الشرعية في الأمة وخاصة للشعب السوري في بلاد الشام.
19 – تشكيل لجنة إغاثية عليا في العالم الاسلامي تهتم بالواقع السوري ويكون في كل بلد فرع لها.
20 – بعث روح الجهاد في الأمة، وبيان أحكام الجهاد وشروطه وآدابه.
ثم شاهد المؤتمرون تقريراً مصوراً لمجازر الأسد والحاجة للمشافي الميدانية، تضمن مشاهد من معاناة الجرحى وجرائم النظام السوري ضدهم، كما استعرض التقرير مشاهد لبعض المشافي الميدانية التي قامت بتمويلها هيئة الشام الإسلامية .

و تبعه حملة تبرعات من عدد من الشخصيات والجمعيات الخيرية للشعب السوري.

ثم اختتمت فعاليات المؤتمر بكلمات تلامس شغاف القلوب للشيخ الدكتور ناصر العمر ، والشيخ الدكتور خير الله طالب ، ودعوات صادقات لأهل سوريا أمّن عليها الحاضرون للشيخ الدكتور عبد الرحمن المحمود .

اللهم اجعل هذا العمل خاصاً مباركاً مسدداً موفقاً ، واكتب الأجر لكل من ساهم وتصدق وعمل . وانصر أهل سوريا على عدوك وعدوهم عاجلاً غير آجل إنك أنت القوي العزيز.

اكتب تعليقاً

اترك رد