info@example.com +(00) 123-345-11

أمتنا ووحدتنا المستهدفة

لقد سقطت الخلافة في عام 1924 , وبقيت الأمة , فكانت الهدف الثاني , لذلك استهدف الأعداء وحدتها الثقافية بالتفتيت , وكيانها السياسي بالتجزيْ . وقد استعرضت جانبا من الجهود التي قام بها الأعداء لتفتيت وتجزيء أمتنا في المجالين: الثقافي والسياسى, في مقال نشرته بتاريخ 4- 4- 2010 في ( الجزيرة نت) في قسم (المعرفة) في زاوية (وجهات نظر) تحت عنوان “” أمتنا بين التفتيت الثقافي والتجزيء السياسي”” , وقد أبرزت في نهايته دور دولتي: اسرائيل و ايران في تحقيق التفتيت الثقافي والسياسي في كيان الأمة, وها أنذا أنشره في (كلمة المشرف) , وفي زاوية (قضايا الأمة) آملا أن يكون ذا دور في الارتقاء بوعي المسلم نحو الأخطار المحدقة بأمتنا.

 وآخر دعوانا أن الحمد الله رب العالمين.

السبت 1 من جمادي الآخرة 1431 ه                                                  

10 من آيار (مايو) 2010 م 

المشرف

د.غازي التوبة

اكتب تعليقاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *